منتدى الجزيرة


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رحلة معلمين سعوديين شافوا الموت في جاكرتا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير

avatar

عدد المساهمات : 152
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: رحلة معلمين سعوديين شافوا الموت في جاكرتا   الأربعاء يوليو 29, 2009 11:24 am

قصه واقعيه لمجموعة معلمين سعوديين في جاكرتا
يرويها احدهم واسمه ياسر القحطاني لكن موب الكابتن ياسر لاعب الهلال المنتخب السعودي


انطلق معلمو أكاديمية الحرمين السعودية في جاكرتا يوم السبت في مغامرة خطيرة عبارة عن التجديف في النهر وذلك في منطقة سوكابومي بعد أداء صلاة الفجر جماعة لجميع أفراد الرحلة انطلقت 3 سيارات باتجاه سوكابومي وفي كل سيارة شاي وقهوة وإفطار خفيف


وبعد رحلة دامت 3 ساعات تم الوصول إلى منطقة التجمع



وتم لبس الخوذ واخذ كل واحد منهم مجدافه




وتم الاستماع إلى الملاحظات من قادة مراكب النهر وبعد الانتهاء سأل الدكتور سعود أهم سؤال وهو ماذا نفعل إن طحنا في النهر وهو كما كنا نعتقد احتمال ضعيف جدا ورد قائد المركب يجب الاستلقاء على ظهر ورجليك باتجاه الأمواج وانتظر حتى تصل إليك النجدة



وانطلقن3 مراكب الأولى فيها الدكتور محمد الغامدي الأول في الصورة على اليسار والأستاذ بدر الحربي خلفه والأستاذ صالح الزبيدي الأول في الصورة على اليمين والأستاذ فهد الداوود خلفه.



والمركب الثانية بها الأستاذ ياسر القحطاني الأول في الصورة على اليمين والأستاذ معتصم العبدالله خلفه والأستاذ سعد العنزي في الصورة على اليسار والأستاذ محمد العنزي خلفه.




والمركب الثالثة الأستاذ حمود العتيبي في الصورة على اليسار والأستاذ حسين المطيري خلفه والأستاذ سالم الزهراني في الصورة على اليمين والدكتور سعود الدوسري خلفه.



وبدأت المغامرة وانطلقت المراكب تصارع الأمواج وبدأت الأحداث
المشهد الأول : الجميع سعيد والابتسامات تعلو الوجيه والتعليقات والمزح وكل الأمور على ما يرام
المشهد الثاني : ومن خلال احد الأمواج القوية يقلب المركب الثالث



وكان أول الواقعين الدكتور سعود وهو أطول أفراد المجموعة ويصف الوضع قائلا عند وقوعي حاولت لمس الأرض ولكن لم ينفع طولي وحاولت الاتجاه إلى الأعلى وإذ بالمركب فوق راسي وفجاه طلع الهواء من صدري وفي نفس اللحظة وبتوفيق من الله يخرج راسي إلى الهواء وأتنفس واصدم بأحد مراكب الإنقاذ واركب معم بعد أن فقدت حذائي أما سالم فيقول بكل يسر وسهوله سحبتني الأمواج إلى مركب الإنقاذ وأخرجوني من الماء أما حمود وهو سباح ماهر فتحرك عائد إلى مركبه وأما حسين وهو لا يجيد السباحة فحصل له نفس موقف سعود المركب فوق رأسه والرعب ملء قلبه وعد خروجه من الماء نظر الى المنقذ منتظرا أن يقفز إليه ولكنه تركه حتى جرفه النهر إلى المركب وتم إنقاذه
المشهد الثاني : انطلقت عبارات السخرية والشماتة بقيادة ياسر من المركب الثاني واليكم بعض ما قيل
ياسر : يا أخي كل المراكب سليمة إلا الغشيمان أما معتصم فأشار بإبهامه إلى الأسفل وقال عبارة اللمبي الشهيرة أنت مش كفاءة ومحمد العنزي ضحك لمدة ربع ساعة متواصلة وقال : يا أخي شف وجههم ما في أي نوع من المتعة وفي نفس اللحظة أنصدم المركب الثانية بصخرة كبيرة نتائجها انقلاب المركب الثاني




واليكم الأحداث
ياسر بدأ الاصطدام بالصخور وانجرح فمه وم ثم صخره وأصابه في الظهر وم ثم صخره واصابه في ألركبه وثم سبح إلى مركب الإنقاذ وجت سليمة على قولت إخوانا المصريين فالإصابات بسيطة آما سعد وهو أكثر المغامرين رعبا

http://www.gulfes.com/vb/uploaded/5_mo3lmen10.jpg

وهو لا يجيد السباحة فنجرف إلى مركب الإنقاذ وتم انتشاله ومحمد العنزي سبح بكل براعه إلى سفينة الإنقاذ وتبقى معتصم وهو سباح ماهر ولكن بدأ الاصطدام بصخره والأمواج تتعالى فوق رأسه والمراكب أصبحت بعيده عنه وقاوم وقاوم وقاوم حتى انجرف إلى جانب الشاطئ بعد أن شرب كمية كبيرة من الماء وانطلق له الإخوة الزملاء وهو في حال يرثى له وبعد نصف ساعة قال عبارته الشهيرة شفت الموت يا عيال وتم الاتصال عاجلا لنقله للاستراحة وتم حمله إليها استعدادا لنقله إلى المستشفى وفي هذه الأثناء إستفرغ ( أعزكم الله ) وارتاح وعادت الأمور إلى مجاريها
المشهد الثالث : خرج الدكتور سعود والأستاذ حسين والأستاذ سالم والأستاذ سعد لمرافقة معتصم وواصل البقية الرحلة


المشهد الرابع زادت الأمواج وزادت خبرة الشباب ووصل الجميع الى شلال صغير وقال لهم القائد بووووم وهنا يجب على الجميع الجلوس في وسط المركب استعداد للهبوط وتم السقوط في الشلال ولم يصب احد وبعد دقائق يقع الأستاذ حمود من المركب بدون سبب واضح ولكنه سبح حتى مركب الإنقاذ
المشهد الخامس وصلت المراكب إلى نقطة النهاية ونزل الجميع ولله الحمد






وتم بعد ذك الوصول إلى فريق المساج والذي قام بعمل مساج للجميع وتعالت الآهات مع تدليك الإصابات المتنوعة



ومن ثم تروش الجميع وتناول وجبة الغداء



وتم توزيع شهادات للجميع بقدرتهم على التجديف واحتج الدكتور محمد وفريقه بعدم نزاهة الشهادات والمفروض تعطى للفريق الذي لم ينقلب مركبه في النهر




وبعد أداء صلاة الظهر والعصر جماعة



أطلق الجميع إلى البيوت


لقطات :
تم توثيق فعاليات الرحلة والتصوير الأستاذ فهد الداود ووصل عدد الصور إلى 400 صورة
فرح الدكتور محمد وفريقه كثيرا بانتصارهم على اعتبار أن مركبه الوحيد الذي لم ينقلب
أطلقت كثير من الشائعات بعد الرحلة ووصلت لنا اتصالات من السعودية للاطمئنان والسؤال عن أحوالنا بعد الغرق
استمتع الجميع بالرحلة وتم التأكيد على عدم تكرار مثل هذه المغامرة مستقبلا هاهاها بل أكد الجميع العزم على الانطلاق بشكل شهري في رحلة جديدة ومغامرة جديدة


المغامرون ال 12 وهم :
محمد الغامدي من الباحة سعود من وادي الدواسر سالم من مكة بدر من حائل سعد من رفحة محمد العنزي من عرعر حسين من عنيزة ياسر من الرياض فهد من الدمام معتصم من الدمام صالح من قلوة حمود من المحاني
وانتظرونا في مغامرة قادمة ...


نعتذر للاخوة الزملاء عن التعليقات ونعتذر للقراء الابحار بين الفصحى والعامية.


بانتظار ارائكم وتعليقاتكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://algizera.board-log.com
عاشق العيون



عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 15/08/2009
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: رحلة معلمين سعوديين شافوا الموت في جاكرتا   السبت أغسطس 15, 2009 11:24 pm

شكرا على الموضوع الرائع
وتقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رحلة معلمين سعوديين شافوا الموت في جاكرتا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجزيرة  :: الاقسام العامة :: القسم العام-
انتقل الى: